اخبار الرعية
الجمعة, 30 حزيران/يونيو 2017 12:07

تقديس مذبح كنيسة الرسولين بطرس و بولس في عنكاوا

بحضور غبطة أبينا البطريرك مار لويس روفائيل ساكو الكلي الطوبة والسادة الأساقفة الاجلاّء مار بشار وردة ومار جاك إسحق ومار ميخائيل مقدسي ومار ربّان القس وسعادة السفير البابوي مارتن أورتيغا و سيادة المطران مار أبرس والاباء الكهنة والراهبات، إحتفلت إيبارشية أربيل الكلدانية بتكريس كنيسة الرسولين مار بطرس ومار بولس في مقاطعة مار عودا (108) مساء يوم الخميس الموافق 29 حزيران 2017. إفتتحت الاحتفالية بكلمة ترحيب من راعي الخورنة الأب د.ريّان عطو بعدها دخل موكب الشمامسة والكهنة والأساقفة وغبطته، ترافقهم تراتيل جوق الكنيسة، لتبدأ رتبة التكريس الزيت الذي به كرس المذبح وجدار مذبح الرب يسوع ومذبح العذراء مريم وقدس الأقداس ومنبر الاعتراف وجرن المذبح، وتواصلت الاحتفالية بالقداس الإلهي. القى غبطته موعظة هنأ فيها سيادة المطران بشار وردة ومؤمني الإيبارشية لإفتتاح هذه الكنيسة الجميلة، وحثّهم على ضرورة التمسك بالأرض فهي مقدسة والحفاظ على هوية عنكاوا الكلدانية، في الظروف الصعبة التي نمّر بها، والتي تتطلّب وحدة الصف والكلمة، وعدم الإنجرار وراء رؤى ضيّقة أو البحث عن حلول تعجيزية. 
في ختام القداس ألقى سيادة المطران بشار وردة كلمة شكرَ فيها غبطته وسعادة السفير والسادة الأساقفة الاجلاء على حضورهم ومباركتهم الاحتفالية، وهنأَ راعي الخورنة الأب ريّان لهذه المناسبة، شاكراً أيضا المديرية العامة لشؤون المسيحيين في أقليم كوردستان على دعمهم للمشروع، وكل الذين ساهموا معنويا وماديا في تحقيق هذا الإنجاز. 
الجدير بالذكر أن حكومة أقليم كوردستان خصصت مبلغ 5 مليار دينار عراقي لتنفيذ المشروع فيما تتحمل الإيبارشية نفقات إضافية تقدر بمليار دينار عراقي. ويضم المشروع مُصلى يسع لـ 1000 شخص و3 قاعات متعددة الأغراض وأجنحة إدارية و24 صالة دراسية للتعليم المسيحي إضافة إلى ساحات وحدائق. 

معرض الصور

رأيك في الموضوع

الرجاء اكمل كل الحقول المؤشرة بعلامة *